أعد الحياة إلى شعرك مع هذه المادة العطرية!

أعلنت مجموعة من  العلماء في جامعة مانشستر الشهيرة الموجودة في بريطانيا عن اكتشافهم مادة عطرية تحيي الشعر وقد ذكروا أن تلك المادة 

هل تعاني من الصلع الوراثي؟ بدأت تلاحظ تساقط شعرك وتخشى أن يستمر معك هذا التساقط حتى تفقد شعرك كله؟


جربت كافة الوصفات الطبيعية وعمليات الزراعة بالنسبة إليك؟ إذا كنت واحدًا من هؤلاء الأشخاص فعليك ألا تفوت قراءة الأسطر التالية.

الكثير من الأشخاص ينزعجون من تساقط الشعر ولكنهم لا يدركوا كيفية التعامل الأمر وهو ما يدفعهم إلى تجربة أي شيء يأتي أمامهم مهما كلفهم الأمر ولكن النتيجة في أغلب الأحيان لا تأتي بنتائج جيدة.

ويبدو أن العطور في الوقت الحالي لم يعد استخدامها مقتصرًا على التزين أو التعطر فقط، فبعد أن أعلنت إحدى الشركات مؤخرًا عن مادة عطرية تحيي الشعر يبدو أن هناك استخدامًا جديدًا للعطور.


مادة عطرية تحيي الشعر

أعلنت مجموعة من  العلماء في جامعة مانشستر الشهيرة الموجودة في بريطانيا عن اكتشافهم مادة عطرية تحيي الشعر.

وقد ذكروا أن تلك المادة بمقدورها أن تجعل الشعر ينمو في فروة الرأس مرةً أخرى بسبب ما تمتلكه من خصائص تحفز نمو الشعر لدى البشر سواء كانوا رجالًا أو إناثًا ومهما كان السبب وراء فقدانهم للشعر سواء بسبب عوامل وراثية أو لاهتمامهم الخاطيء بالشعر أو بسبب استخدام منتجات خاطئة للعناية بالشعر وفروة الرأس.
 
علماء مانشستر يجرون تجارب على مادة عطرية تحيي الشعر


وضحت مجلة "Nature Communications" أن العلماء القائمين على هذا الاكتشاف أثبتوا فعليًا أن هناك مادة تعرف باسم sandalor أو رائحة الصندل - وهي مادة تشبه إلى حد كبير رائحة خشب الصندل، وهي من أكثر الروائح استخدامًا في عمل تركيبات العطور، حتى أن العطور التي يدخل في صناعتها رائحة الصندل تكون غالية الثمن نظرًا لفخامتها وثباتها، ليس هذا فقط فتلك المادة تدخل في صناعة المواد التجميلية التي تحتوي على عطور- يمكن أن تساعد في تحفيز البصيلات الموجودة في فروة الرأس على النمو، ليس هذا فقط ولكن تساعد تلك المادة في تقليل عدد الخلايا الميتة المتواجدة في الفروة وعلى جلد الرأس.
 
رالف باوس يشيد بوجود مادة عطرية تحيي الشعر


من ضمن العلماء الذي شاركوا في البحث واثبات أن هناك بالفعل مادة عطرية تحيي الشعر عالم اسمه "رالف باوس" وقد صرح لجريدة انديبيندت الشهيرة :
"لأول مرة استطعنا إثبات حصول تغير ملحوظ لدى استخدام مادةsandalor، على جزء بسيط من فروة رأس الإنسان".
في البداية عمل الباحثين على تجربة مادة رائحة الصندل الـ sandalor على مجموعة من المستقبلات الحسية والمعروفة باسم "OR2AT4" وهي مستقبلات حسية لبعض الأنسجة الموجودة في فروة الرأس، وبالفعل عندما ظهرت النتائج لاحظوا أن هناك ارتفاعًا كبيرًا للغاية في نسبة نمو الشعر ونقص عدد الخلايا الميتة داخل المنتجة التي تم تجربت المادة عليها.

تجارب العلماء في مانشتر لإثبات فعالية الـsandlor في إعادة إحياء الشعر من جديد
حرص العلماء بعد اكتشاف مادة الـsandalor على تجربة فعالية المادة على مجموعة من الأشخاص لإثبات فعاليتها وحقيقة ما توصلوا إليه فقاموا بتجربة المادة على مجموعة من السيدات المتطوعات بلغ عددهن إلى 20 إمرأة وفي الحقيقة أن هذه المادة أثبتت بالفعل أنها مادة عطرية تحيي الشعر فقد ساعدت في نمو الشعر الموجود في اليدين لدى هؤلاء السيدات المتطوعات.

وقد ذكر العلماء والباحثين المشاركين في هذه التجربة أنهم لن يتوقفوا عند هذا الحد ولكنهم سيقوموا بتوسيع تلك التجارب والأبحاث لإثبات حقيقة ما توصلوا إليه فيسقوموا بتجربة المادة على عدد أكبر من المتطوعين في المستقبل القريب. 

  • أعد الحياة إلى شعرك مع هذه المادة العطرية!